مُجاهدة النُّفوس في طاعة الله

قال الله تَعالى

{وَالّذينَ جاهَدوا فينا لَنَهْدِيَنَّهُم سُبُلَنا وَإنَّ اللهَ لَمَعَ المُحْسِنين}

[العنكبوت: ٦٩]

‏‏ليس الجهاد في الآية قتال الكُفّار فقط؛ بل هو نصر الدّين، والرّد على المُبطِلين، وقَمع الظّالمين، والأمر بالمعروف والنّهي عن المُنكر، ومنهُ مُجاهدة النُّفوس في طاعة الله وهو الجِهاد الأكبر.

(أبو سليمان الداراني)

مُجاهدة النُّفوس في طاعة الله