الخِلافَاتُ الصَّرْفِيَّةُ فِي تَوْجِيهِ بَعْضِ الأبْنِيَةِ فِي القُرآنِ الكَرِيم

الخِلافَاتُ الصَّرْفِيَّةُ فِي تَوْجِيهِ بَعْضِ الأبْنِيَةِ فِي القُرآنِ الكَرِيم

فَإِنَّ المَعْنى هو الرَّكِيْزَةُ الرّئِيْسَةُ الّتي تَقُومُ عَلَيْها الدِّرَاسَاتُ اللغُوَيَّةُ، وهو مَا يَنْبَغِي أَنْ يَسْعى إِلَيْهِ كُلُّ بَاحِثٍ في اللّغَةِ، سَوَاءٌ أَكَانَ ذلِكَ في تَرَاكِيْبِها أَمْ في أَلْفَاظِها،

المؤلف:

الناشر: مجلة الجامعة الإسلامية

الأقسام: الصرف, اللغة العربية, علم التجويد

عدد الصفحات: 81

مشاهدات: 54

بلّغ عن كتاب

التحميل

442.88 KB

كتب لها صلة